حماية الطفل
شو لازم ياكل ابني بعد ما يصير عمروه 6 شهور؟
24 مارس، 2017
بواسطة الباحثون السوريون
للمزيد عن هذا الموضوع إنزل الى الأسفل

مقالات يوريبورت مستمرة

 

 

بالبداية خلونا ندردش شوي عن شو بتعني التغذية بعد الـ 6 أشهر وأهميتها للطفل

التغذية التكميلية: تعني تقديم الأطعمة والمشروبات للطفل إلى جانب حليب الأم، وذلك بعد إتمام الـ 6 أشهر من الإرضاع الوالدي الحصري (فقط حليب الأم). بمعنى أنّ هذه الأغذية يجب أن "تُكمل" أو "تُتمم"حاجة الطفل من الطاقة والتغذية.

 

• تغذية الطفل في أول سنتين من عمره ذات أهمية وأثر عظيم على الطفل، الأسرة والمجتمع.

• التغذية غير الكافية تؤدي لسوء التغذية، الذي يسبب عند الأطفال (أقل من 2 سنة) مخاطر لا يمكن شفاؤها.

1. التطور المعرفي

2. الذكاء والأداء الدراسي

3. القوة والتحمل الجسدي

4. الإنتاجية المجتمعية

• هل تعلم؟

ينمو الأطفال بشكل متسارع في الفترة ما بين 6-24 أشهر ولذلك تزداد احتياجاتهم من الطاقة والفيتامينات والمعادن، ولكن في هذا العمر لا تزال معدة الطفل صغيرة نسبياً (30 مل/كغ من الوزن- أي بحجم كوب واحد) وبالتالي يحتاج الطفل أطعمة مغذية، بكميات قليلة على أن تؤمن حاجته من المغذيات.

• الأطعمة التي يمكن تقديمها:

- الأرز، البطاطا المسلوقة

- السمك، الكبد، البيض، اللحوم قليلة الدهن

- الخضراوات وبشكل خاص الورقية منها.

- يمكن إضافة الزيت النباتي بشكل تدريجي للوجبات (يمكنك البدء بـ ½ ملعقة صغيرة)

• كل ما عليك أيتها الأم فعله:

1. مارسي الارضاع الطبيعي من ولادة طفلك حتى 6 أشهر، وقدمي الأطعمة التكميلية بدءا من 6 أشهر (180 يوم) مع الاستمرار بالإرضاع الطبيعي.

2. تابعي الارضاع الطبيعي بناء على رغبة طفلك حتى عمر سنتين أو بعدها.

3. الاستجابة لرغبة الطفل بالطعام، وفقا لمبادئ الرعاية النفسية.

4. المحافظة على النظافة والتقديم المناسب للطعام.

5. البدء بكميات قليلة من الطعام للطفل بعمر 6 أشهر وزيادة الكمية وعدد مرات الاطعام مع تقدم الطفل بالعمر، مع المحافظة على الإرضاع الطبيعي.

6. الزيادة التدريجية بقوام الطعام والتنويع مع زيادة عمر الطفل للتأقلم مع احتياجه ومقدراته.

7. تقديم العديد من الأطعمة الغنية بالمغذيات لضمان توفير جميع الاحتياجات الغذائية.

8. استخدام الأغذية المدعمة بالفيتامينات والمعادن للرضع حسب الحاجة.

9. في حال مرض الطفل اعملن على زيادة الكمية التي يتناولها الطفل من السوائل والارضاع الطبيعي وقدمن له الطعام الطري الذي يفضله.

10. تجنبن تقديم الأطعمة والمشروبات منخفضة القيمة الغذائية مثل الشاي، الكولا، المشروبات السكرية.

• لنفهم طفلنا أكثر:


- يحتاج الطفل لبعض من الوقت حتى يتعلم كيف يمسح الطعام بشفتيه من الملعقة، وكيف يحرك الطعام إلى داخل الفم للبدء بالبلع. قد تخرج بعض الأطعمة من فم الطفل أو تنسكب خارجه، وهذا لا يعني أن الطفل لم يفضل هذا الطعام، وبقليل من الصبر والتحفيز يمكن للطفل أن يتعلم تناول أطعمة جديدة ويستمتع بتذوقها.

- وفي حال رفض الطفل الطعام، لا مانع من المحاولة بتقديم الطعام بأشكال أخرى، أو إضافة مكونات أخرى ذات طعم محبب لطفلك.
سنسعى في المقال القادم بتقديم بعض الاقتراحات لوجبات صحية متكاملة من الناحية الغذائية


صور مختارة


مقالات ذات صلة

ردود أفعال الأطفال تجاه العنف الأسري والحلول لمواجهتها؟
إقرأ المزيد ←
حق من نوع مختلف
إقرأ المزيد ←
قصة المتشرد "سين"
إقرأ المزيد ←

أرشيف المقالات

صنف

القائمة